أثار الكويت





المواقع الأثرية

مواقع العصور الحجرية

  1. العصر الحجري القديم – الباليوليثي (500,000 – 10,000 ق.م)
  2. لم تكتشف البعثات الأثرية اي دليل أثري يرجع الى تلك الفترة التي تميزت بالمناخ البارد والغابات والانهار التي امتدت في شبه الجزيرة العربية. ومن المحتمل ان منطقة وادي الباطن في غرب دولة الكويت تحمل دلائل على الاستيطان البشري ولكنها تحتاج الى جهود في الكشف عن هذه المنقطة الكبيرة المتاخمة لحدود العراق والمملكة العربية السعودية.

    • أحد المدرجات النهرية في منطقة وادي الباطن - تصوير حسن اشكناني

    • صورة لمنطقة وادي الباطن التي تنتشر فيها صخور نهرية ترجح وجود أنهار و حياة لحيوانات و نباتات منقرضة
      تصوير حسن اشكناني

    وكذلك تم العثور على موقع طبيعي(Quarry) ينتج حجر الصوان (Flint) في منطقة الوفرة جنوب الكويت الذي كان يستخدمه الانسان في العصور الحجرية في صناعة الادوات والسكاكين. ولم تقع اي بعثة اثرية للعمل في هذا الموقع لتوضيح العلاقة بين هذا الموقع الطبيعي وبين النشاط الانساني اذا كانت قد استخدم هذا الموقع في استخدام الحجر الطبيعي لصناعة ادواته اليومية.

    • صورة لتل الوفرة الأثري - تصوير حسن أشكناني

    • صورة لحجر الصوان الذي كان يستخدمه الانسان في صناعة ادواته الحجرية
      تصوير حسن اشكناني

  3. العصر الحجري الوسيط – الميزوليثي (10,000- 8000 ق.م )
  4. تعتبر الاثار التي عثر عليها في الكويت والتي تعود الى العصور الحجرية محدودة نوعا ما. ويتميز هذا العصر بصناعة الادوات من شظايا حجرية صغيرة الحجم التي استخدمها الانسان لصيد الطيور والحيوانات الصغيرة، حيث عاش الانسان في هذه المرحلة حياة التجوال وكان مصدر رزقه يعتمد على الصيد. وتعتبر منطقة برقان احدى تلك المواقع التي تمثل تلك الفترة، قفد عثر على ادوات حجرية قد تعود الى هذا العصر ويرجح انها قطعت من كتل صوانية شبه شفافة. اشتملت هذه الادوات على رؤوس سهام وسكاكين ومكاشط للخشب ولجلود الحيوانات وازاميل للتخريز.

    • مجموعة من الادوات الحجرية التي كانت يستخدمها الانسان كأدوات حادة وسكاكين للصيد

  5. العصر الحجري الحديث – النيوليثي (8000- 5500 ق.م)
  6. يعتبر حوض برقان من المواقع الاثرية التي تعود الى تلك الفترة وتقع في جنوب الكويت. حيث عثر فيها على ادوات صوانية.

  7. العصر الحجري النحاسي - العصر الخالكوليثي (5500 ولغاية 3000 ق.م)- المعروف بحضارة العبيد
  8. لقد ساعدت غريزة الإنسان الفطرية الفضولية في تخطي حدوده وآفاقه على معرفته بأمور كثيرة منها ركوب البحر والسفر والتجارة والكتابة. وقد بدأت حياة الكفاح للإنسان وقام باكتشافات عديدة منها اكتشافه لمعدن النحاس. فقد استعان بهذه المادة لصنع أسلحته وبعض أدواته وبدأ بعملية التجارة بها وقام بعمل طرق تجارية ومناطق لتبادل السلع. ونتج عن ذلك ازدياد عدد القرى بل وعدد المدن أيضا.

    1. منطقة الصبية:
    2. أما الفترة التاريخية التي تمتد من الألف الخامس ولغاية منتصف الألف الرابع والتي يطلق عليها (ثقافة العبيد) فقد حظيت دولة بتسجيل موقع واحد فقط في منطقة الصبية يطلق عليه (جزيرة طبيج) ويمثل هذا الموقع بداية الاستيطان البشري على أرض كما يمثل هذا الموقع بداية الاتصال الحضاري مع المواقع الحضارية الأخرى في منطقة الخليج .وتشير المخلفات الإنسانية التي عثر عليها في هذا الموقع إلى النشاط اليومي للإنسان و علاقاته مع الحضارات الأخرى. ولا زالت البعثة البريطانية - الكويتية المشتركة تقوم بالتنقيبات الأثرية للكشف على علاقة الانسان والمحيط البيئي حيث تم التعرف على نشاط الصيد الذي مارسه الانسان وكذلك العثور على حلي وادوات زينة استخدمتها المرأة في الموقع في تلك الفترة وكان من اهم المكتشفات العثور على اقدم تمثال في العالم لسفينة بحرية طولها 10 سم.

      • اقدم تمثال لسفينة تم العثور عليها في الكويت ترجع الى العصر العبيدي

      • عالم الاثار البريطاني يعثر على تمثال السفينة

    3. تل الصليبيخات:

    تل الصليبيخات هو تل أثري يقع في ما تسمى اليوم منطقة الصليبيخات والتي تقع على ساحل الخليج العربي وبالأحرى على الضفة الجنوبية لجون الكويت وبمسافة 18 كيلومتر غرب مدينة الكويت. وقد اختلف الباحثون الكويتيون بتسمية منطقة الصليبيخات، فيذكر السيد حمد محمد السعيدان بكتابه الموسوعة الكويتية المختصرة بأن اسم الصليبيخات يعود لاسم علم مذكر حيث يقول في كتابه " نسبه إلى ولد سليبيخ شيوخ ضاحية سكنية تبعد 18 كيلومتر .. ". بينما يذكر السيد فرحان عبدالله الفرحان في كتابه معجم المواضع والمواقع والأمكنة في الكويت بأن أصل كلمة الصليبيخات تعود إلى الصلبوخ، حيث يقول " الأصل أن هذه المنطقة كانت منطقة الصلبوخ وهو حصى كبير أو الحجر الصخر الصغير".

موقع تراث الكويت

يتمثل تاريخ الشعوب في تاريخ عاداتها و تقاليدها و في معتقداتها التي تتوارثها عبر الأجيال و أيضا في سلوك أفرادها. و هذا التاريخ يشكل الإطارالثقافي و الإجتماعي للمجتمع مما يكسبه مكانه في هذا العالم. لذا يعتمد تاريخ الدولة على خبراتها السابقة مما يكسبها نظره ثاقبة للمستقبل تساعدها على بناء دولة قادرة على مواجهة التحديات من خلال الفهم العميق للتاريخ والثقافة و المجتمع. ومن هنا يحرص هذا الموقع المتواضع على عرض تاريخ الكويت و تراثها من خلال الثقافة المادية التي تتضمن تلك القطع و المقتنيات التي أمتلكها في متحفي الخاص و الثقافة اللامادية بتوفير المصادر و المراجع للجيل الحالي و المختصين.


د / حسن أشكناني

Copyright © 2014 Kuwait Heritage Power by Faisal Ins